ابو الغيط يدعو الأطراف السورية إلى "تنازلات صعبة" لحل الأزمة سياسيا

03:37:20 03-01-2018 | Arabic. News. Cn
القاهرة 2 يناير 2017 (شينخوا) دعا الأمين العام للجامعة العربية أحمد ابوالغيط، خلال لقائه اليوم (الثلاثاء) وفد الهيئة العليا للتفاوض السورية، جميع الأطراف السورية إلى تقديم " تنازلات صعبة" من أجل حل الأزمة سياسيا. وأكد ابوالغيط دعم الجامعة للمسار الذي تقوده الأمم المتحدة في جنيف من أجل حل الأزمة السورية، حسب بيان صحفي. وشدد خلال اللقاء على "ضرورة تحمل جميع الأطراف لمسؤولياتهم الوطنية من أجل إخراج سوريا من هذه الأزمة الطاحنة التي ألمت بها". وأوضح أن "الجميع مدعوون لتقديم تنازلات صعبة من أجل مستقبل الشعب السوري الذي تعرض لمعاناة تفوق الوصف في السنوات الأخيرة". واستمع ابوالغيط إلى تقييم شامل من الدكتور نصر الحريري رئيس الهيئة العليا للتفاوض السورية، التي تضم منصات المعارضة المختلفة، حول جولة جنيف الثامنة التي عقدت في ديسمبر الماضي وأسباب فشلها في الوصول إلى حلول وسط بين النظام والمعارضة. ونوه الأمين العام للجامعة العربية بنجاح المعارضة السورية في تشكيل وفد موحد، وكذا بإدراكها لمصلحة الشعب السوري ولعدم وجود بديل حقيقي للمسار السياسي. وطلب الحريري من ابو الغيط اضطلاع الجامعة العربية بدور أكبر في دعم المسار السياسي بين الحكومة والمعارضة السورية. وأكد ابو الغيط استعداد الجامعة العربية الكامل للقيام بأي دور يخدم مصلحة الشعب السوري. وكانت الأطراف السورية قد أنهت في 14 ديسمبر الماضي جولة ثامنة من مفاوضات السلام في جنيف تحت رعاية الأمم المتحدة، دون تحقيق أي تقدم يذكر في ظل الخلاف بين وفدي الحكومة والمعارضة وتمسك كل طرف برؤيته للحل السياسي للأزمة السورية. لكن في ختام جولة ثامنة من اجتماع استانا برعاية روسيا وتركيا وإيران في 22 ديسمبر، اقترحت الدول الثلاث عقد لقاء للنظام السوري والمعارضة في منتجع سوتشي الروسي في نهاية يناير المقبل للتوصل إلى حل سياسي للأزمة السورية.
ألصق عنوان البريد الإلكتروني لصديقك في الفراغ اليمين لإرساله هذه المقالة العودة الى الأعلى
إذا أردت ان تتصل بنا لتقديم اقتراح أو تصحيح خطأ، ارسل البريد الإلكتروني إلي:xinhuanet_arabic@news.cn
arabic.news.cn

ابو الغيط يدعو الأطراف السورية إلى "تنازلات صعبة" لحل الأزمة سياسيا

龙8国际社 | 2018-01-03 03:37:20
القاهرة 2 يناير 2017 (شينخوا) دعا الأمين العام للجامعة العربية أحمد ابوالغيط، خلال لقائه اليوم (الثلاثاء) وفد الهيئة العليا للتفاوض السورية، جميع الأطراف السورية إلى تقديم " تنازلات صعبة" من أجل حل الأزمة سياسيا. وأكد ابوالغيط دعم الجامعة للمسار الذي تقوده الأمم المتحدة في جنيف من أجل حل الأزمة السورية، حسب بيان صحفي. وشدد خلال اللقاء على "ضرورة تحمل جميع الأطراف لمسؤولياتهم الوطنية من أجل إخراج سوريا من هذه الأزمة الطاحنة التي ألمت بها". وأوضح أن "الجميع مدعوون لتقديم تنازلات صعبة من أجل مستقبل الشعب السوري الذي تعرض لمعاناة تفوق الوصف في السنوات الأخيرة". واستمع ابوالغيط إلى تقييم شامل من الدكتور نصر الحريري رئيس الهيئة العليا للتفاوض السورية، التي تضم منصات المعارضة المختلفة، حول جولة جنيف الثامنة التي عقدت في ديسمبر الماضي وأسباب فشلها في الوصول إلى حلول وسط بين النظام والمعارضة. ونوه الأمين العام للجامعة العربية بنجاح المعارضة السورية في تشكيل وفد موحد، وكذا بإدراكها لمصلحة الشعب السوري ولعدم وجود بديل حقيقي للمسار السياسي. وطلب الحريري من ابو الغيط اضطلاع الجامعة العربية بدور أكبر في دعم المسار السياسي بين الحكومة والمعارضة السورية. وأكد ابو الغيط استعداد الجامعة العربية الكامل للقيام بأي دور يخدم مصلحة الشعب السوري. وكانت الأطراف السورية قد أنهت في 14 ديسمبر الماضي جولة ثامنة من مفاوضات السلام في جنيف تحت رعاية الأمم المتحدة، دون تحقيق أي تقدم يذكر في ظل الخلاف بين وفدي الحكومة والمعارضة وتمسك كل طرف برؤيته للحل السياسي للأزمة السورية. لكن في ختام جولة ثامنة من اجتماع استانا برعاية روسيا وتركيا وإيران في 22 ديسمبر، اقترحت الدول الثلاث عقد لقاء للنظام السوري والمعارضة في منتجع سوتشي الروسي في نهاية يناير المقبل للتوصل إلى حل سياسي للأزمة السورية.

الصور

010020070790000000000000011101451368677441